محمد الشرقي يستقبل ولي عهد أم القيوين.. ويشهدان معاً أعمال ملتقى الفجيرة الوطني الثالث "حمد الرؤية والريادة"
2017-11-15


 
استقبل سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة ظهر اليوم الأربعاء في قصر الرميلة، سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، ولي عهد إمارة أم القيوين.
وحضر اللقاء سمو الشيخ سيف بن حمد بن سيف الشرقي رئيس هيئة المنطقة الحرة وسمو الشيخ المهندس محمد بن حمد بن سيف الشرقي رئيس دائرة الحكومة الالكترونية بالفجيرة. والشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس الاتحاد الإماراتي لبناء الأجسام والقوة البدنية والشيخ أحمد بن حمد بن سيف الشرقي و معالي سعيد محمد الرقباني  المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة وسعادة سالم الزحمي مدير مكتب ولي  عهد الفجيرة، واللواء محمد أحمد بن غانم الكعبي القائد العام لشرطة الفجيرة وعدد من مديري المؤسسات الحكومية في الفجيرة.
وكان سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، شهد بحضور سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، ولي عهد أم القيوين،الجلسة الحوارية التي نظمتها هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، تحت رعاية سموه، ضمن فعاليات الملتقى الوطني الثالث تحت شعار "حمد الرؤية والريادة"، تزامناً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني السادس والأربعين.
وحضر الملتقى سمو الشيخ سيف بن حمد بن سيف الشرقي رئيس هيئة المنطقة الحرة وسمو الشيخ المهندس محمد بن حمد بن سيف الشرقي رئيس دائرة الحكومة الالكترونية بالفجيرة. والشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس الاتحاد الإماراتي لبناء الأجسام والقوة البدنية والشيخ أحمد بن حمد بن سيف الشرقي.
 
وقال سمو ولي عهد الفجيرة أن قراءة رؤية صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وريادته القيادية، هو احتفاء بتاريخ من الإنجازات تتجاوز العقود الاربعة كانت خلالها الفجيرة جزءاً لا يتجزأ من مشروع تنموي كبير شهدته الدولة في طريقها لتتبوأ مكانة وسط أكثر الدول تقدماً في العالم، وتقود معها التغيير الإيجابي في المشهد الحضاري العالمي.
وأشار سموه إلى أن الفجيرة بقيادة صاحب السمو الشيخ  حمد بن محمد الشرقي شهدت قفزات تطويرية كبرى في كافة المجالات الاقتصادية والاجتماعية والعمرانية والإنسانية، وبمقدار ما بدا وجه الفجيرة الجديد معاصراً ومتطوراً بمقدار ما بدا مخلصاً للخصوصية المحلية ولاصالة الإمارات وشعبها وعاداتها وقيمها.
الجلسة الحوارية التي انطلقت صباح اليوم الأربعاء 15 نوفمبر 2017 في فندق نوفوتيل بالفجيرة، ناقشت في أعمالها "كيف تُبنى الرؤى؟" و "كيف تحققت الريادة؟"، افتتحت بكلمة ترحيبية ألقاها حمدان الكعبي مدير عام هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام. بعدها تولى الدكتور علي بن تميم مدير عام مؤسسة أبوظبي للإعلام، إدارة الجلسة الحوارية حيث أشار بداية إلى الثقة التي أولاها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان أل نهيان، رحمه الله، لسمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، باسناد حقيبة الزراعة والثروة السمكية لسموه وكان وقتها ولياً للعهد في التشكيل الوزاري الأول في دولة الإمارات العربية المتحدة. وشكر بن تميم سمو ولي عهد الفجيرة على رعايته الملتقى وحضوره، كما شكر حضور سمو ولي عهد إمارة ام القيوين الملتقى، ووجه الشكر الى سمو الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام على تنظيم الملتقى.
معالي سعيد محمد الرقباني المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة، كان أول المتحدثين في الجلسة، حيث أشار في ورقته إلى العلاقة القوية و المتميزة التي كانت تربط صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الاعلى حاكم الفجيرة  بالمغفور  له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان، رحمه الله، و كيف آمن صاحب السمو حاكم الفجيرة بفكر زايد و نهجه من أجل ان تنشط دولة الإمارات وتكون بمصاف الدول المتقدمة.
كما تحدث معاليه عن علاقات صاحب السمو حاكم الفجيرة الخارجية المتميزة و الزيارات التي قام بها بعد توليه الحكم بهدف الاطلاع على تجارب الدول و تطوير العلاقات بينها وبين دولة الإمارات.
 
وتحدث سعادة عبدالغفور بهروزيان، رئيس مجلس إدارة مركز الفجيرة التجاري، المستشار الاقتصادي لصاحب السمو الحاكم، عن الخطط الاستراتيجية التي امر بها  وقام بمتابعتها صاحب السمو حاكم الفجيرة و التي نهضت باقتصاد إمارة الفجيرة وجعلتها من أهم الوجهات السياحية، كما سلط سعادته الضوء على المؤتمرات العالمية التي مثّل فيها صاحب السمو حاكم الفجيرة دولة الإمارات وكيف ساهم سموه في نقل الصورة الحضارية للدولة في هذه المؤتمرات .
وأشار سعادة سعيد بن سعيد مدير مكتب صاحب السمو الحاكم سابقاً، وعضو المجلس الوطني سابقاً، في حديثه في الجلسة عن العلاقة الاجتماعية التي تربط صاحب السمو حاكم الفجيرة بأبناء الامارة واستذكر عدداً من المواقف التي شهدها أثناء عمله السابق  بصفته مديراً لمكتب صاحب السمو حاكم الفجيرة .
و اختتم الجلسة سعادة سلطان سيف السماحي عضو المجلس الوطني الاتحادي سابقاً، متحدثاً عن
دعم صاحب السمو حاكم الفجيرة الدائم لأبناء الإمارة من اجل تحقيق الريادة في شتى المجالات الرياضية، الإعلامية والتعليمية.
 
حضر الجلسة الحوارية سعادة سالم الزحمي مدير مكتب ولي العهد، وسعادة محمد سيف الأفخم مدير عام بلدية الفجيرة، وحمدان الكعبي مدير عام هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام. وعدد من مديري المؤسسات الحكومية في الفجيرة ومسؤوليها وحشد من الإعلاميين وأبناء الفجيرة.

إستعد للحدث

نهاية الحدث

إقرأ المزيد

الإشتراك في النشرة البريدية

كن على إطلاع على أحدث الفعاليات والأخبار